الإثنين , 21 تشرين الأول 2019
الرئيسية » الأخبار » أخبار مصياف » تعرف على قرية المشرفة

تعرف على قرية المشرفة

قرية المشرفة

تقع قرية المشرفة على بعد /11/كم من مركز مدينة مصياف باتجاه الجنوب وتتربع على سفح جبل يبلغ ارتفاعه حوالي /800م/ تكسوه أشجار السنديان الخضراء وأشجار السرو والصنوبر تتميز هذه القرية بإطلالتها على السهول الشرقية والقرى المجاورة وربما اكتسبت تسميتها من هذا الموقع المميز.
الطريق إلى المشرفة يخترق القرى المتوضعة على سفح الجبل كما يخترق العقد حبات اللؤلؤ من مصياف باتجاه البيضا وعين حلاقيم حيث تسحرك هذه القرية بتوضعها وإطلالتها.
المناخ العام : يتميز بالاعتدال فجوها لطيف وهواؤها عذب عليل لا يفتر ولا يتوقف عن الهبوب والحركة طيلة فصل الصيف وحتى الخريف عندما تعتدل درجات الحرارة يصبح الجو خريفيا هادئا معتدلا.
فيها ينابيع عذبة تنساب من سفح الجبل وتنحدر نحو الأودية فيستثمر أهالي القرية هذه المياه في زراعة المحاصيل المحلية كالخضار بأنواعها والأشجار المثمرة كالتين والزيتون والرمان وغيرها من المحاصيل التي تسهم في سد بعض احتياجات السكان الغذائية وهذا مايجعل القرية تكتسي حلتها اليانعة على مدار العام.

في القرية العديد من المواقع الخدمية كالمستوصف الحكومي الذي يقدم العديد من الخدمات الطبية المجانية للمواطنين في القرية والقرى المجاورة.
وبلدية القرية التي تتبع لها بعض القرى المجاورة وهي تقدم كافة الخدمات للمواطنين وفق الإمكانات المتوفرة .
وفي القرية جمعية خيرية تهتم بشؤون الفقراء وتعمل على توطيد الروابط الاجتماعية كماتساهم في مساعدة الفقراء والمنكوبين في قرية المشرفة.
وأيضا تجد في المشرفة تجمعا للمدارس الحكومية الابتدائية “الحلقة الأولى والثانية” والثانوية بفرعيها ومدرسة للتعليم الفني والمهني وملعب لكرة القدم قيد الإنجاز.
وفي القرية بعض الآثار التي لا تزال محافظة على شكلها حتى الآن ولعل أهم هذه الآثار ماتبقى من طواحين الماء القديمة التي كانت تسهم بشكل فاعل في خدمة المواطنين
وهناك المبنى الحكومي ” الذي يدعى القبو” وهو من الآثار التاريخية.
أما البناء في القرية فينقسم إلى قسمين :
الأبنية القديمة : تتوضع في أصل الجبل وهي مرتفعة قليلا ومتلاصقة والطرق إليها ضيقة.
البناء الحديث ضمن التوسع الحالي للقرية فهو باتجاه الشرق البيوت في هذا القسم متباعدة وشوارعها مناسبة.
ومن الناحية العمرانية الهندسية الجمالية ليس في القرية ما يميزها عن بقية القرى باستثناء بعض المباني الحديثة التي تعتمد إكساء الحجر والقرميد.
وهناك شبكة طرقات في القرية تتخللها وتربط أجزاءها وهي طرق معبدة كما يوجد طرق حراجية غرب القرية تحميها من الحرائق وهي الآن مقصد السياح من كل مكان لها تتميز به من إطلالة جميلة.

وأهم المنشآت الصناعية في القرية :معصرة للزيتون وبراد للفواكه ومعمل ” جواد بلاست” لصناعة البلاستيك ومعمل للمنظفات وكل هذا بمساهمة واستثمار بعض أبناء القرية وهذه المنشآت تقع في المنطقة الشرقية في سهول القرية بعيدا عن السكن.

شاهد أيضاً

انطلاق فعاليات مخيم أبناء الوطن صناع النصر في مصياف

بحضور الرفيقين المهندس أشرف باشوري أمين فرع حماة لحزب البعث العربي الاشتراكي و الدكتور محمد …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *