جرى مؤخراً فرز عنصر مرور لكل دائرة من دوائر النقل الفرعية في مصياف وسلمية والسقيلبية و محردة و سلحب لمنح براءة ذمة مرورية لتسجيل السيارات لكن هذا العنصر غير مخول بمنح هذه الوثيقة لمن تترتب عليه مخالفة مرورية الذي يتوجب علية قطع مسافة 100 كم ( ذهاباً – اياباً ) إلى مديرية النقل أو فرع المرور لدفع قيمة المخالفة ثم يعود أدراجه إلى الدائرة لإتمام إجراءات التسجيل.
والغريب أن أجهزة الكمبيوتر المخصصة لعناصر المرور في دوائر النقل الفرعية مزودة بكامل المعلومات عن السيارات بما فيها المخالفات المرورية، يدون فيها مكان و تاريخ و نوع و قيمة المخالفة المرورية و في الإمكان تزويد هذا العنصر بدفتر إيصالات مالية لاقتطاع قيمة المخالفات على أن يستكمل هذا الإجراء بإرسال المبالغ المقتطعة مع إيصالاتها بشكل أسبوعي إلى فرع المرور لشطب هذه المخالفات من سجلاته، أضف إلى ذلك أنه في الإمكان التنسيق بين وزارتي الداخلية والنقل لربط حواسب المرور في دوائر النقل الفرعية مع قسم المرور الموجود في مديرية النقل عن طريق الشبكة المرورية التي تربط دوائر النقل الفرعية بمديرية النقل. المهندس محمد عامر السيد مدير النقل في حماة قال: من الضروري ربط الحواسب المخصصة لعناصر المرور في دوائر النقل الفرعية مع فرع المرور مكروياً أو عن طريق شبكة الانترنت، و ذلك لتسهيل دفع قيمة المخالفات المرورية بهذه الدوائر و منح براءات الذمة للمركبات، في حين تشير معلومات موثوقة في فرع المرور إلى أن العقبات التي تعترض عمل عناصر المرور المكلفين بمنح براءات الذمة للسيارات في دوائر النقل الفرعية لا تقتصر على عدم تمكنهم من منح الوثيقة للسيارات التي تترتب عليها مخالفات مرورية بل تتعداها إلى عدم تمكنهم من منح براءات الذمة للسيارات المسجلة في مديريات النقل بباقي المحافظات (دمشق – حلب ..). وذكر المواطن ( ب . معروف) أنه ليس المنطقي أن يتحمل مالك السيارة عناء السفر مسافة / 100 / كم من دائرة النقل الفرعية في مصياف أو سلحب الى مديرية النقل أو فرع المرور ليسدد قيمة مخالفة مرورية وقوف بمكان ممنوع و التي لا تتجاوز قيمتها / 1000 / ليرة و يدفع أجور نقل ضعف قيمة المخالفة /1000 – 2000 / ليرة وكان في الإمكان أن يسدد قيمة المخالفة لعنصر المرور في دوائر النقل الفرعية و يستكمل اجراءات تسجيل سيارته بالدائرة الفرعية من دون الحاجة للذهاب الى مدينة حماة. يذكر أن عدم ربط حواسب المرور بدوائر النقل الفرعية مكروياً أو عن طريق شبكة الانترنت مع فرع المرور يعود الى عدم توفر التمويل المطلوب، حيث تصل تكلفة الربط في كل دائرة من دوائر النقل الفرعية إلى / 1.8 / مليون ليرة.

 تشرين